الأحد , يناير 21 2018
أخبار عاجلة
الرئيسية / اخر الاخبار / شئون خارجية / مقتل طفلة باكستانية أثناء ذهابها إلي درس القرآن

مقتل طفلة باكستانية أثناء ذهابها إلي درس القرآن

لقت الطفلة الباكستانية، زينب الأنصاري، البالغة من العمر سبع سنوات مصرعها، الأسبوع الماضي علي يد مجهولين، وكان ذلك خلال ذهابها إلي درس تعليم القرأن الكريم. وقد بلغت جدتها، الجهات المسئولة عن إختفاء حفيدتها، وذلك منذ خروجها لتلقي درس القرآن الكريم.

وأوضحت الجدة أنها كانت ذهابه إلي درس القرآن الكريم،  في أحد البيوت المجاورة لنا في إقليم “البنجاب الباكستاني”، ولم تعد حتي الآن.

وأضافت الجدة، أن والديها تركوها لي وذهبوا لأداء العمرة بالمملكة العربية السعودية. وقد أخبرت الشرطة الجدة، علي وجود الطفلة زينب، في صندوق قمامة تم إلقائها فيه، بعد أن خطفت، وأغتصبت، وبعد ذلك تم قتلها.

 

وأدت هذه الجريمة إلي غضب الكثير من الشعب الباكستاني، مم دفع رواد مواقع التواصل الإجتماعي إلي إدانت الحكومة، و وفشلها في القبض علي اللذين قاموا بهذه الجريمة. وقام المواطنين بمهاجمة مركز الشرطة، واندلاعت الاشتباكات بينهم، وأدي ذلك إلي مقتل شخص وإصابة أشخاص آخرين.

وتم دفن الطفلة ظهر اليوم، واندلعت بعد دفنها اشتباكات ومظاهرات كبيرة، وكتب أحد نشطاء التواصل الإجتماعي، وتدعي ملالا يوسف علي حسابها الشخصي “تويتر” منشوراً وقد أعربت فيه عن حزنها الشديد” قلبي تقطع علي زينب الطفلة التي لم تبلغ السابعة من عمرها، وقد اختطفت واغتصبت وتم قتلها بطريقة بشعة، ويجب أن تأخذ السلطات خطوتها للقبض علي هولاء المجرمين الذين قتلوها.

ويذكر أن السلطات الباكستانية، قد نشرت من قبل تشكيلاً تخطيطياً للمتهم الذي قتل الطفلة زينب، حيث تم العثور علي جسمنها يوم الثلاثاء، وتم دفنها يوم الأربعاء، وذلك في جنازة جمهورية كبيرة.

شاهد أيضاً

العثور على 15 لاجئا سوريا متجمدين حتى الموت على الحدود اللبنانية

تم العثور على 15 لاجئا سوريا، بعضهم من الأطفال،  متجمدين حتى الموت أثناء محاولتهم عبور …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *